السبت، 20 أغسطس 2016

غرفة تجارة غزة تنظم ورشة عمل حول المنهجية اليابانية الكايزن لطلبة من جامعة فلسطين

غرفة تجارة غزة تنظم ورشة عمل حول المنهجية اليابانية الكايزن لطلبة من جامعة فلسطين
نظمت غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة ورشة عمل حول المنهجية اليابانية الكايزن لمجموعة من طلبة جامعة فلسطين بحضور كل من وليد الحصري رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة وأمين سرها محسن الخزندار ومدير العلاقات العامة والإعلام د.ماهر الطباع و د. رند الأسطل ممثلا عن جامعة فلسطين بالإضافة إلى العديد من أعضاء الهيئة التدريسية والطلاب و الطالبات , وتأتي هذه الورشة ضمن أنشطة مخيم كلية إدارة المال والأعمال بجامعة فلسطين فرع الزهراء و الذي يهدف لتزويد الطلبة بمعارف غير تقليدية عبر مجموعة من الانشطة اللامنهجية و التعرف على المؤسسات الإقتصادية الفعالة في محافظات غزة.
و إفتتح الحصري الورشة مرحباً بأعضاء الهيئة التدريسة لجامعة فلسطين والوفد المرافق لهم من الطلبة , وأكد الحصري بأن غرفة تجارة وصناعة غزة تسعى دائما إلى تعزيز العلاقة مع القطاع الأكاديمي وذلك من خلال اللقاءات وورش العمل وتوقيع مذكرات التفاهم حيث أن ذلك يخدم بالنهاية الإقتصاد الفلسطيني , وأبدى الحصري إستعداد الغرفة التجارية لإستقبال الطلاب في كل الأوقات والإجابة على كافة إستفساراتهم ومساعدتهم في الحصول على المعلومات التى تساعدهم في إجراء بحوثهم العلمية.

الأربعاء، 3 أغسطس 2016

عن أي تسهيلات تتحدث إسرائيل !!!!!

عن أي تسهيلات تتحدث إسرائيل !!!!!
 د. ماهر تيسير الطباع
خبير و محلل اقتصادي
مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة غزة

منذ إنتهاء العدوان الثالث عام 2014 على قطاع غزة وإسرائيل تتحدث وتدعي في إعلامها وامام العالم بمنح العديد من التسهيلات لقطاع غزة في إدخال البضائع وزيادة عدد الشاحنات الواردة عبر معبر كرم أبو سالم وإعطاء التسهيلات في إصدار التصاريح للتجار ورجال الأعمال والمرضى والمواطنين , لكن للأسف الشديد كل ذلك عبارة عن إدعاءات وأكاذيب و فرقعات إعلامية إسرائيلية لا يوجد لها أي أساس أو وجود على أرض الواقع ولا تمت لما هو معلن بأي صلة.
عن أي تسهيلات تتحدث إسرائيل وهي تشدد الحصار و الخناق على قطاع غزة وذلك بعد العديد من الخطوات التي إتخذتها بحق التجار ورجال الأعمال و حولتهم فجأة إلى "ممنوعين أمنيا"، دون تقديم أي سبب ودون شفافية ومنطق ومن أهمها: