الأربعاء، 28 ديسمبر 2016

حصاد اقتصاد قطاع غزة خلال عام 2016

حصاد اقتصاد قطاع غزة خلال عام 2016
د.ماهر تيسير الطباع
مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة محافظة غزة

 مع نهاية عام 2016 مازال الاقتصاد في قطاع غزة يعاني من سياسة الحصار التي تفرضها إسرائيل على قطاع غزة  للعام العاشر على التوالي , هذا بالإضافة إلى الحروب و الهجمات العسكرية الإسرائيلية المتكررة على قطاع غزة  والتي عمقت من الأزمة الاقتصادية نتيجة للدمار الهائل التي خلفته للبنية التحتية و كافة القطاعات والأنشطة الاقتصادية.
كما أن التأخر في عملية إعادة الاعمار أدي إلي تداعيات خطيرة على الاوضاع الاقتصادية في قطاع غزة , حيث حذرت العديد من المؤسسات الدولية من تداعيات إبقاء الحصار المفروض على قطاع غزة و تأخر عملية إعادة الاعمار على كافة النواحي الاقتصادية والاجتماعية و الصحية و البيئية.

الأربعاء، 21 ديسمبر 2016

الباركود

الباركود
د.ماهر تيسير الطباع
مدير العلاقات العمة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة غزة
مع التطور التكنولوجي الواسع و السريع أصبح مصطلح الباركود(الترقيم الرقمي) من المصطلحات المتداولة بشكل واسع حاليا , و تم إنشاء النظام العالمي للترقيم عام 1977 بعد الإعلان عن تأسيس هيئة منظمة الترقيم الدولية ومقرها في مدينة بروكسل ببلجيكا و عدد الدول المنضوية تحت مظلتها يتجاوز 103 دول, وعدد أعضائها بلغ مليون و 200 ألف شركة ومؤسسة , و مع اعادة صياغة قواعد التجارة الدولية عقب التوقيع على ميثاق مراكش لإتفاقيات التجارة الدولية و مع بداية الألفية الثالثة فقد أصبح من الضرورى بيان الالتزام بمتطلبات واشتراطات منظمة التجارة العالمية ومنها توحيد اللغة العالمية فى التعامل مع حركة السلع و الخدمات و ذلك من خلال تكويد السلع والخدمات تكويدا عالميا موحدا بحيث يمكن من خلاله معرفة الشركة التي قامت بتصنيع و إنتاج السلعة وتخصصها الإنتاجى وبلد المنشأ مما يسهل التداول الإليكتروني للسلع والخدمات و يسهم بقدر كبير فى تسهيل انسياب السلع و الخدمات الى الأسواق المختلفة دون عوائق قد يكون مبعثها عدم الشفافية او الوضوح فى البيانات الخاصة بالسلع المتداولة .

الأربعاء، 30 نوفمبر 2016

أرقام صادمة لبطالة الشباب في فلسطين

أرقام صادمة لبطالة الشباب في فلسطين
د.ماهر تيسير الطباع
مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة غزة
أعلن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني عن نتائج مسح الإنتقال من الدراسة إلى سوق العمل  لعام 2015 , حيث أن هذا المسح  له أهمية قصوى في إعطاء نظرة واقعية مفصلة وشمولية عن أحوال الشباب والخريجين في فلسطين وإظهار مدى معاناتهم في توفير فرص العمل اللائق في ظل العديد من التحديات التي تواجه الإقتصاد الفلسطيني.
وجاءت نتائج المسح صادمة حيث أظهر أرقام كارثية لواقع الشباب في فلسطين لعام 2015 ومن أهم المؤشرات والنتائج التي أظهرها المسح:

الجمعة، 11 نوفمبر 2016

التبادل التجاري الفلسطيني المصري بين الواقع والمأمول

التبادل التجاري الفلسطيني المصري بين الواقع والمأمول
د.ماهر تيسير الطباع
مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة غزة

تربط فلسطين ومصر علاقات تاريخية وثقافية بالإضافة إلى الحدود الجغرافية المشتركة مع قطاع غزة , و تأكيدا على تلك العلاقات التاريخية قامت السلطة الوطنية الفلسطينية ومصر بتوقيع اتفاق تجارة وقع في 28/4/1998 ودخل حيز التنفيذ في 28/12/1999 يهدف إلى تنمية التبادل التجاري , لكن للأسف الشديد ما يزال حجم التبادل التجاري الفلسطيني المصري ضئيل جدا ولايتناسب مع العلاقات التاريخية والجغرافية والثقافية التي تربط بين البلدين الشقيقين.

الثلاثاء، 25 أكتوبر 2016

غزة إعمار لم يكتمل

غزة إعمار لم يكتمل
د. ماهر تيسير الطباع
مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة غزة
خبير و محلل اقتصادي

بعد مرور أكثر من عامين على حرب صيف عام 2014 , ومؤتمر إعادة إعمار قطاع غزة والذي عقد بمدينة القاهرة بتاريخ 12/10/2014 , نرصد بالأرقام إلى أين وصلت عملية إعادة الإعمار وذلك بناء على أحدث الأرقام الصادرة من المؤسسات الدولية.
·        بلغ إجمالي التعهدات التي أعلن عنها في مؤتمر القاهرة الذي عقد في 12 أكتوبر 2014 بمبادرة من جمهورية مصر العربية والنرويج والسلطة الوطنية الفلسطينية، 5082 مليار دولار ، من بينها 3,507 مليار دولار بهدف دعم اعادة اعمار قطاع غزة بعد حرب صيف 2014 , والباقي لدعم موازنة السلطة الوطنية الفلسطينية.
·        ما تم صرفه لإعادة اعمار غزة هو 46% أي مبلغ 1,596 مليار دولار من أصل 3,507 مليار دولار، و تم تخصيص 612 مليون دولار للأمور المستعجلة، و251 مليون دولار للمساعدة في ميزانية الأونروا (وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينين) و89 مليون دولار للوقود، و386 مليونا للبنية التحتية، و253 مليونا عبارة عن مساعدات انسانية طارئة، و299 مليونا لدعم الميزانية الحكومية.
·        من بين ما يقارب من  100,000فلسطيني هدمت منازلهم أو لحقت بها أضرار جسيمة خلال الحرب التي وقعت في عام  2014, ما زال  65,000فلسطينيا مهجرين ، و أكثر من نصفهم قد لا يحصلون على أي مساعدات نقدية خلال الفترة القادمة بسبب نقص التمويل الدولى.
·        بلغ عدد الأطفال الذين يحتاجون إلى دعم نفسي إجتماعي مستمر ما يقارب من 160 الف طفل في قطاع غزة.

الأحد، 18 سبتمبر 2016

إعادة إعمار قطاع غزة بالأرقام

إعادة إعمار قطاع غزة بالأرقام
د. ماهر تيسير الطباع
مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة غزة
خبير و محلل اقتصادي
في صيف عام 2014 تعرض قطاع غزة إلى حرب إسرائيلية شرسة و ضروس و طاحنة استهدفت البشر و الشجر و الحجر وحرقت الأخضر واليابس دون تمييز وخلفت دمارا هائلا , وأدت إلى  تدمير 11 ألف وحدة سكنية بشكل كلى ، و 6,800 وحدة سكنية تضررت بشكل بالغ وأصبحت غير صالحة للسكن ، و  5,700وحدة سكنية تضررت بشكل كبير و 147,500 وحدة سكنية تضررت بشكل طفيف.
وتعرضت البنى التحتية إلى دمار هائل و تم الحاق الضرر في 75 كيلومتر من الشوارع , وقدرت الأضرار التي لحقت البُنى التحتية للمياة والكهرباء بأكثر من  90مليون دولار, وتضررت خلال الحرب الإسرائيلية  236مدرسة حكومة وخاصة، 91 مدرسة تابعة للأونروا، 12 مؤسسة للتعليم العالي، و199 روضة أطفال , هذا بالإضافة إلى المجازر التى ارتكبتها إسرائيل بحق الاقتصاد الفلسطيني و التى أدت إلى خسائر مباشرة نتيجة للتدمير الكلى و الجزئي و الحرائق  لما يزيد عن 5,153 منشأة اقتصادية من المنشآت الكبيرة و الاستراتيجية و المنشآت المتوسطة و الصغيرة و التى تمثل مجمل اقتصاد قطاع غزة في كافة القطاعات ( التجارية و الصناعية و الخدماتية ).

الجمعة، 9 سبتمبر 2016

دائرة الخريجين بجامعة الأمة وغرفة تجارة وصناعة غزة تنظمان ورشة عمل حول الكايزن

دائرة الخريجين بجامعة الأمة وغرفة تجارة وصناعة غزة تنظمان ورشة عمل حول الكايزن
نظمت دائرة الخريجين بجامعة الأمة للتعليم المفتوح بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة ورشة عمل "حول المنهجية اليابانية الكايزن" لمجموعة من خريجي كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية بحضور كل من القائم بأعمال الرئيس في الجامعة د. رأفت الهور والنائب الإداري وعميد كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية د. خالد عاشور ومسؤولة دائرة الخريجين أ. آية حاتم إسليم، وضيف الورشة د.ماهر الطباع مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة محافظة غزة ، ولفيف من خريجي الجامعة.
وتأتي هذه الورشة ضمن أنشطة دائرة الخريجين بجامعة الأمة المقر الرئيسي في الزهراء والذي يهدف لتزويد الخريجين بمعارف غير تقليدية عبر مجموعة من الانشطة اللامنهجية والتعرف على المؤسسات الاقتصادية الفعالة في محافظات غزة.

السبت، 20 أغسطس 2016

غرفة تجارة غزة تنظم ورشة عمل حول المنهجية اليابانية الكايزن لطلبة من جامعة فلسطين

غرفة تجارة غزة تنظم ورشة عمل حول المنهجية اليابانية الكايزن لطلبة من جامعة فلسطين
نظمت غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة ورشة عمل حول المنهجية اليابانية الكايزن لمجموعة من طلبة جامعة فلسطين بحضور كل من وليد الحصري رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة وأمين سرها محسن الخزندار ومدير العلاقات العامة والإعلام د.ماهر الطباع و د. رند الأسطل ممثلا عن جامعة فلسطين بالإضافة إلى العديد من أعضاء الهيئة التدريسية والطلاب و الطالبات , وتأتي هذه الورشة ضمن أنشطة مخيم كلية إدارة المال والأعمال بجامعة فلسطين فرع الزهراء و الذي يهدف لتزويد الطلبة بمعارف غير تقليدية عبر مجموعة من الانشطة اللامنهجية و التعرف على المؤسسات الإقتصادية الفعالة في محافظات غزة.
و إفتتح الحصري الورشة مرحباً بأعضاء الهيئة التدريسة لجامعة فلسطين والوفد المرافق لهم من الطلبة , وأكد الحصري بأن غرفة تجارة وصناعة غزة تسعى دائما إلى تعزيز العلاقة مع القطاع الأكاديمي وذلك من خلال اللقاءات وورش العمل وتوقيع مذكرات التفاهم حيث أن ذلك يخدم بالنهاية الإقتصاد الفلسطيني , وأبدى الحصري إستعداد الغرفة التجارية لإستقبال الطلاب في كل الأوقات والإجابة على كافة إستفساراتهم ومساعدتهم في الحصول على المعلومات التى تساعدهم في إجراء بحوثهم العلمية.

الأربعاء، 3 أغسطس 2016

عن أي تسهيلات تتحدث إسرائيل !!!!!

عن أي تسهيلات تتحدث إسرائيل !!!!!
 د. ماهر تيسير الطباع
خبير و محلل اقتصادي
مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة غزة

منذ إنتهاء العدوان الثالث عام 2014 على قطاع غزة وإسرائيل تتحدث وتدعي في إعلامها وامام العالم بمنح العديد من التسهيلات لقطاع غزة في إدخال البضائع وزيادة عدد الشاحنات الواردة عبر معبر كرم أبو سالم وإعطاء التسهيلات في إصدار التصاريح للتجار ورجال الأعمال والمرضى والمواطنين , لكن للأسف الشديد كل ذلك عبارة عن إدعاءات وأكاذيب و فرقعات إعلامية إسرائيلية لا يوجد لها أي أساس أو وجود على أرض الواقع ولا تمت لما هو معلن بأي صلة.
عن أي تسهيلات تتحدث إسرائيل وهي تشدد الحصار و الخناق على قطاع غزة وذلك بعد العديد من الخطوات التي إتخذتها بحق التجار ورجال الأعمال و حولتهم فجأة إلى "ممنوعين أمنيا"، دون تقديم أي سبب ودون شفافية ومنطق ومن أهمها:

الاثنين، 4 يوليو 2016

عامان على الحرب الثالثة وغزة تحتضر

عامان على الحرب الثالثة وغزة تحتضر
د.ماهر تيسير الطباع
خبير ومحلل اقتصادي
مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة محافظة غزة

تصادف في هذة الأيام الذكرى الثانية للحرب الثالثة على قطاع غزة , والتي شنتها إسرائيل خلال الفترة من 7-7-2014 حتى 26-8-2014 , واستمرت على مدار 51 يوم متواصلة في ظل أوضاع اقتصادية و إنسانية كارثية تمر على قطاع غزة لم يسبق لها مثيل خلال العقود الاخيرة وذلك بعد حصار ظالم و خانق مستمر منذ سنوات , حيث تعرض قطاع غزة إلى حرب إسرائيلية شرسة و ضروس و طاحنة استهدفت البشر و الشجر و الحجر وحرقت الأخضر واليابس .
واليوم وبعد مرور عامان على الحرب الثالثة لم يتغير أي شئ على أرض الواقع , فمازال قطاع غزة محاصر , والأوضاع الإقتصادية تزداد سوأ , وكافة المؤشرات الإقتصادية الصادرة من المؤسسات الدولية و المحلية تحذر من الإنهيار القادم لقطاع غزة.

الثلاثاء، 21 يونيو 2016

التبادل التجاري الفلسطيني التركي بين الواقع والمأمول

 التبادل التجاري الفلسطيني التركي بين الواقع والمأمول
د.ماهر تيسير الطباع
خبير و محلل اقتصادي
مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة غزة
تشكّل العلاقات التجارية الفلسطينية التركية مثالا هاما على قوة العلاقات بين البلدين وبين الشعبين الفلسطيني و التركي ، ولكن ما تزال هذه العلاقات تحتاج إلى الكثير من العمل والتواصل لتحقيق التوازن في الميزان التجاري بين الصادرات التركية لفلسطين والصادرات الفلسطينية لتركيا والذي يميل لصالح تركيا بفارق كبير جدا , حيث بلغ إجمالى قيمة العجز في الميزان التجاري 321 مليون دولار لصالح تركيا حيث تشكل الصادرات الفلسطينية لتركيا ما نسبة  1% من حجم الواردات التركية , وهي نسبة منخفضة جدا.
وقد شكّلت إتفاقية التجارة الحرة التي تم توقيعها في شهر فبراير من عام 2004 بين تركيا وفلسطين نقلة هامة في مسيرة العلاقات الاقتصادية بين البلدين، حيث منحت الإتفاقية إعفاء من الرسوم الجمركية على كافة المنتجات الفلسطينية الصناعية , وهدفت الإتفاقية إلى الإلغاء التدريجي للعقبات أمام التجارة بين الطرفين للوصول التدريجي لمنطقة تجارة حرة بينهما , بهدف زيادة التعاون الإقتصادي، والقضاء على القيود وتعزيز التجارة وتشجيع للإستثمارات.

السبت، 4 يونيو 2016

رمضان يأتي في ظل أسوء أوضاع إقتصادية تمر بقطاع غزة منذ عقود

رمضان يأتي في ظل أسوء أوضاع إقتصادية تمر بقطاع غزة منذ عقود
د.ماهر تيسير الطباع
خبير ومحلل اقتصادي
في العام الماضي وفي نهاية مقالتي الخاصة بشهر رمضان تسائلت , هل يأتي شهر رمضان القادم وقد تغير حال قطاع غزة للأفضل أم لا ؟ , لكن للأسف الشديد للعام العاشر على التوالى يأتي شهر رمضان في أسوء أوضاع إقتصادية تمر بقطاع غزة منذ عقود وذلك في ظل استمرار و تشديد الحصار المفروض على قطاع غزة و إستمرار الانقسام الفلسطيني و عدم الوفاق وتفاقم أوضاع وأزمات المواطنين , حيث أن استمرار وتشديد الحصار الظالم ومنع دخول كافة احتياجات قطاع غزة من السلع و البضائع المختلفة وأهمها مواد البناء و التى تعتبر العصب و المحرك الرئيسي للعجلة الاقتصادية في قطاع غزة والتى أدى منع إدخلها إلا وفق الألية الدولية إلى تعثر عملية إعادة الإعمار , وبحسب تقرير صدر مؤخرا عن «الأونروا» قدّر عدد الذين ما زالوا نازحين وبدون مأوى جراء الحرب الإسرائيلية في صيف 2014 على قطاع غزة، بحوالى 75 ألف شخص.

محلل اقتصادي: "رمضان" يأتي في أسوء أوضاع قطاع غزة الاقتصادية

محلل اقتصادي: "رمضان" يأتي في أسوء 
أوضاع قطاع غزة الاقتصادية
غزة 4-6-2016 وفا- قال المحلل الاقتصادي مدير العلاقات العامة والإعلام بغرفة تجارة وصناعة محافظة غزة ماهر تيسير الطباع، إنه "للعام العاشر على التوالي يأتي شهر رمضان في أسوء أوضاع إقتصادية تمر بقطاع غزة منذ عقود، وذلك في ظل استمرار وتشديد الحصار المفروض على قطاع غزة وإستمرار الانقسام الفلسطيني وعدم الوفاق، وتفاقم أوضاع وأزمات المواطنين".
وأوضح الطباع، اليوم السبت، إلى "استمرار وتشديد الحصار الظالم ومنع دخول كافة احتياجات قطاع غزة من السلع والبضائع المختلفة وأهمها مواد البناء والتي تعتبر العصب والمحرك الرئيسي للعجلة الاقتصادية في قطاع غزة والتي أدى منع إدخالها إلا وفق الآلية الدولية إلى تعثر عملية إعادة الإعمار".
وحسب تقرير صدر مؤخرا عن "الأونروا" قدّر عدد الذين ما زالوا نازحين وبدون مأوى جراء الحرب الإسرائيلية في صيف 2014 على قطاع غزة، بحوالى 75 ألف شخص.
وبحسب مركز الإحصاء الفلسطيني ووفقا لمعايير منظمة العمل الدولية، فإن نسبة البطالة في قطاع غزة  قد بلغت 41.2% وبلغ عدد العاطلين عن العمل ما يزيد عن 200 الف شخص في قطاع غزة خلال الربع الأول من عام 2016 , وتعتبر معدلات البطالة في قطاع غزة الأعلى عالميا.

الخميس، 2 يونيو 2016

بيكتي تنظم ورشة عمل حول المنهجية اليابانية "الكايزن"

بيكتي تنظم ورشة عمل حول المنهجية اليابانية "الكايزن"
نظمت الحاضنة الفلسطينية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات –بيكتي- ورشة عمل حول أحد أهم أساليب الإدارة الحديثة وهي المنهجية اليابانية "الكايزن" والتي تفضل بتقديمها د. ماهر الطباع مدير العلاقات العامة والاعلام في غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة في مقر اتحاد شركات انظمة المعلومات الفلسطينية –بيتا , استهدفت الورشة مدراء شركات تكنولوجيا المعلومات وأصحاب المشاريع الناشئة وريادي الأعمال في المجال، كما حضر عضو مجلس إدارة بيكتي د. ناهض عيد الذي رحب بدوره بكل من الدكتور ماهر الطباع والحضور مشيرا الى أهمية الاستفادة من تطبيق منهجية "الكايزن", و هدفت ورشة العمل الى النعرف على أليات تطبيق منهجية "الكايزن" بالشركات الناشئة والمؤسسات لتحسين خدماتها ومنتجاتها كذلك إيجاد حل لتكلفة الفرصة  البديلة (الضائعة) بالمخازن والمصانع والبرمجيات.

الاثنين، 30 مايو 2016

دور القطاع الخاص في تطوير التعليم والتدريب المهني والتقني في قطاع غزة

دور القطاع الخاص في تطوير التعليم والتدريب
المهني والتقني في قطاع غزة

تعد حالة ضعف ارتباط نظم التعليم والتدريب المهني بعالم العمل وانعزالها عنه من بين أهم المشكلات التي تواجه هذه النظم وتحد من فاعليتها وكفاءتها ، ولمعالجة هذه الحالة لابد من اعتماد منهجيات وآليات عملية لتأمين الموائمة بين مخرجات التعليم وتغيرات العرض والطلب على فرص العمل
حيث أن تركيبية سوق العمل وطبيعة المهن والمهارات المتغيرة التي تفرضها المستحدثات التقنية لا بد وأن تنعكس على هيكلية نظام التعليم والتدريب المهني والتقني ليحذو باتجاه القطاع الخاص بعد أن أثبتت التجارب السابقة ضعف فاعلية القطاع العام في إدارته ، لذلك يتعذر على التعليم  والتدريب المهني إحداث تغييرات في سوق العمل دون مشاركة فاعلة للقطاع الخاص.

الأحد، 29 مايو 2016

خبير اقتصادي: التعليم والتدريب المهني ينجيان من البطالة في فلسطين

خبير اقتصادي: التعليم والتدريب المهني 
ينجيان من البطالة في فلسطين
غزة 29-5-2016 وفا- محمد أبو فياض
قال الخبير الاقتصادي ماهر تيسير الطباع، مدير العلاقات العامة والإعلام في غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة: إن تغير الواقع الفعلي للتعليم والتدريب المهني والتقني، يشكل طوق النجاة للمساعدة في التخلص من أزمة البطالة الطاحنة في فلسطين. خاصة أن هذا التعليم ما زال يعاني من واقع مرير وأليم في كل احتياجاته.
وأضاف الخبير الطباع في حديث لـ"وفا": تعد حالة ضعف ارتباط نظم التعليم والتدريب المهني بعالم العمل وانعزالها عنه من بين أهم المشكلات التي تواجه هذه النظم وتحد من فاعليتها وكفاءتها، ولمعالجة هذه الحالة لا بد من اعتماد منهجيات وآليات عملية لتأمين المواءمة بين مخرجات التعليم وتغيرات العرض والطلب على فرص العمل. حيث إن تركيبية سوق العمل وطبيعة المهن والمهارات المتغيرة التي تفرضها المستحدثات التقنية لا بد وأن تنعكس على هيكلية نظام التعليم والتدريب المهني والتقني ليحذو باتجاه القطاع الخاص بعد أن أثبتت التجارب السابقة ضعف فاعلية القطاع العام في إدارته، لذلك يتعذر على التعليم والتدريب المهني إحداث تغييرات في سوق العمل دون مشاركة فاعلة للقطاع الخاص.

الجمعة، 29 أبريل 2016

عمال قطاع غزة... بطالة تنهش وفقر ينخر الجسد

عمال قطاع غزة... بطالة تنهش وفقر ينخر الجسد
تذوق طعم الاحتفال بعيد العمال العالمي مفقود في القطاع

 خان يونس 29-4-2016 وفا- محمد أبو فياض
تعمل أم أحمد سلامة في العقد الرابع من عمرها، إلى جانب زوجها يدها بيده، في الزراعة كي يوفرا قوت أطفالهما السبعة.
المواطنة سلامة، قررت الانضمام إلى زوجها في عملة في مهنة الزراعة، بعد أن عجز وحده عن توفير لقمة العيش الكريم. فما أن تنهي واجباتها المنزلية كربة بيت وأم، حتى تسارع إلى الانضمام إلى رفيق دربها في العمل الزراعي.
أم أحمد تعتمد على حماتها الطاعنة في السن التي أوشكت على اختتام العقد السابع من عمرها، في رعاية أولادها في البيت عندما تتوجه لتعمل مع زوجها في الحقل.
زوجها كان عاطلا عن العمل وبحث في أكثر من موقع في قطاع غزة، عن عمل لكن دون جدوى، لذا قرر تحدي الصعب وعدم الاستسلام للحاجة والفقر فتوجه إلى العمل في الزراعة بعد أن استأجر قطعة أرض صغيرة لهذا الغرض لمدة عامين.
رغم قلة أرباح الزراعة، إلا أنها توفر للزوجين وأطفالهما بعضاً من حاجاتهم وتسد رمقهم وتمنعهم عن سؤال وحاجة الآخرين.

الخميس، 28 أبريل 2016

عمال قطاع غزة والسنوات العشر العجاف

عمال قطاع غزة والسنوات العشر العجاف

د. ماهر تيسير الطباع
مدير العلاقات العامة والإعلام
غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة
عشر سنوات عجاف تمر على عمال قطاع غزة , فمنذ الإنسحاب الإسرائيلي من القطاع في سبتمبر من عام 2005 , بدأت إسرائيل بتشديد القيود على منح التصاريح لعمال قطاع غزة إلى أن تم إيقافها كليا في منتصف عام 2006 بعد عملية أسر الجندي الإسرائيلي شاليط وذلك كنوع من أنوع العقاب الجماعي لقطاع غزة , ومازالت إسرائيل حتى تاريخة ترفض السماح للعمال بالعمل في الضفة الغربية و إسرائيل , وتأتي هذة الإجراءات ضمن سياسة إسرائيل بتشديد الخناق و الحصار على قطاع غزة.
وللأسف الشديد منذ عشرة أعوام وكل عام أكتب نفس المقال مع اختلاف الارقام للأسوأ على أمل أن يتغير واقع العمال المرير في قطاع غزة , لكن للأسف هذا العام إذدات أوضاع العمال سوءا نتيجة لإستمرار الحصار و تعثر عملية إعادة الإعمار.
و يصادف يوم 1/5 عيد العمال العالمي فيحتفل العمال بجميع أنحاء العالم بهذا العيد وذلك للفت الأنظار إلى دور العمال ومعاناتهم والعمل على تأمين متطلبات عيش كريم لهم نظير جهودهم المبذولة في العمل , بينما يستقبل عمال قطاع غزة  هذه المناسبة العالمية بمزيد من الفقر و ارتفاع البطالة و غلاء المعيشة و معاناة متفاقمة , فهم لا يجدون شيء ليحتفلوا به فحالهم وما يمرون به على مدار عشرة أعوام لا يسر عدو و لا حبيب , ومع تشديد الحصار ونتيجة لإنخفاض الإنتاجية  في كافة الأنشطة الإقتصادية أصبح القطاع الخاص في قطاع غزة غير قادر على توليد أي فرص عمل جديدة , ولا يوجد أي وظائف جديدة في القطاع العام في ظل إستمرار الإنقسام وعدم إتمام المصالحة , واصبحت فرص العمل معدومة للخرجين والشباب , حتى على صعيد المؤسسات الدولية فالعديد منها قلصت مشاريعها في قطاع غزة وإستغنت عن العديد من الكفاءات الفلسطينية والتي أصبحت بلا عمل.

الاثنين، 25 أبريل 2016

جايكا اليابانية تحتفل بتخريج 16 خبير وطني في خدمات تطوير الأعمال

جايكا اليابانية تحتفل بتخريج 16 خبير وطني في خدمات تطوير الأعمال

أقامت الوكالة اليابانية للتعاون الدولي جايكا في مدينة رام الله حفل ختام للبرنامج التدريبي الهادف لبناء قدرات موظفي الغرف التجارية الصناعية و الاتحادات الصناعية و وزارة الاقتصاد الوطني ضمن مشروع تعزيز خدمات تطوير الأعمال BDS Project الممول من قبل الحكومة اليابانية , و المنفذ من قبل الوكالة اليابانية للتعاون الدولي- جايكا بالتعاون مع وزارة الإقتصاد الوطني و إتحاد الغرف التجارية الصناعية الفلسطينية والاتحاد العام للصناعات الفلسطينية في مرحلته الثانية.
و حضر حفل الختام ممثلي عن الحكومة اليابانية و ممثلي عن الوكالة اليابانية للتعاون الدولي جايكا والسيد/خليل رزق رئيس إتحاد الغرف التجارية الصناعية الفلسطينية و السيدة/ م. منال فرحان مدير عام الصناعة والمصادر الطبيعية في وزارة الاقتصاد الوطني , السيد/جمال جوابرة الامين العام لاتحاد الغرف التجارية والصناعية , و السيد د.عودة شحادة الامين العام لاتحاد الصناعات الفلسطينية وممثلي عن الغرف التجارية الصناعية و الاتحادات الصناعية التخصصية و متدربي المشروع و بعض الخبراء والمدربين اليابانيين الذين قاموا بالتدريب خلال فترة المشروع السابقة.